المحافظاتخواطر دينيةغير مصنفمقالات

الموهبة المنشد عبدالله رمضان إبن شمال سيناء

الكاتب الصحفي/ محمد عبدالسميع مصباح

يكتب:

( عبدالله رمضان احمد) 17 سنة

طالب  أزهري بالصف الثالث الثانوي علمي

قارئ ومنشد ديني ومبتهل وتعلم وترعرع صوته من صغره في مجال حفظ القرآن الكريم والانشاد الديني

ولد يوم الاثنين في الثامن عشر من ابريل شهر اربعة عام 2005

في محافظة /

(شمال سيناء العريش)

الاصل والده ووالدته من الشرقيه

والده من مدينة ابو كبير سوارس (بمحافظة الشرقية)

ووالدته من ارياف كفر صقر من ( الشرقيه)

أتم حفظ القرآن الكريم كاملإ في المرحلة الابتدائيه قبل الصف السادس الابتدائي علي يد فضيلة شيخه الشيخ/

(عبدالوهاب زكي عبدالوهاب السيد) مفتش بوزارة الاوقاف

بدا حفظ القرآن الكريم وهو في سن الثالثه من عمره في كتاب الشيخ/( احمد صوان) وعند عمر خمس سنوات اتجه للشيخ/ ( عبدالوهاب)

اثني عليه جميع مدرسينه ومعلمينه ومعلماته ومديريه في جميع المراحل الابتدائية والاعدادية والثانويه وكان قدوه مشرفه لمحافظته ( والازهر الشريف) ونموذج لاقرانه من الطلاب يقتدي به

حصل على شهادات تقدير كثيره في جميع الاعمار في حفظ القرآن الكريم وفي جميع المواد واوائل الطلبة

في الصف الثاني الإعدادي حصل على المركز السابع علي مستوى(محافظة شمال سيناء) في مسابقة تحدي القراءة العربي برعاية دولة الامارات الشقيقة سمو الأمير/(محمد بن راشد آل مكتوم) وتم تكريمه في مبني مديرية التربيه والتعليم

وفي المرحلة الثانويه حصل على المركز الأول🥇 على مستوى محافظة/ ( شمال سيناء) في القرآن الكريم كاملآ والإنشاد الديني

حصوله على المركز الثالث 🥉 على (مستوى الجمهورية )🇪🇬 في حفظ القرآن الكريم كاملآ بمتمثيله المحافظة من خلال/

( وزارة الشباب والرياضه)

( بمركز شباب مدينة العريش)

تنظيم المسابقة /

( الجمعية الكشفية الجوية المصرية)

ويتمني ان يشرف وينال منصب ويصبح/ (شيخ الازهر) القادم مستقبلآ إن شاء الله وحلمه ان يكون الطبيب الداعية وان يخدم الازهر الشريف طوال عمره

وينصح الشباب في سنه والاطفال من صغرهم بحفظ القرآن والصلاه لان حفظ القرآن يحفظ الإنسان من كل سوء وشر ويحصنه من جميع الفتن( كما روي عن رسول الله صلي الله عليه وسلم فيما معناه عندما دعا للفضل بن عباس وهو مولود واذن في اذنه وقال: احفظ الله يحفظك احفظ تجده تجاهك اذا سألت فسال الله واذا استعنت فاستعن بالله واعلم ان الأمه لو اجتمعت على ان ينفعوك بشيئ لن ينفعوك بشيئ الا قد كتبه الله لك ولو اجتمعوا علي ان يضروك بشيئ لن يضروك بشيئ الا قد كتبه الله عليك جفت الاقلام وطويت الصحف). (صدقي رسول الله صلى الله عليه وسلم)

ويرفع شانه في الدنيا والاخره

(فإذا أردت الدنيا فعليك بالقرآن وإذا اردت الاخره فعليك بالقرآن وإذا أردتهما معآ فعليك بالقرآن).

وبه لن يصعب عليك اي شيئ حفظه الذي جعلك تحفظ القرآن قادر على جعلك تفهم وتحفظ اي شيئ مهما كانت صعوبته.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى