اخبار محليه

النيل للإعلام ببورسعيد يشارك في حوار مفتوح حول قيمة العمل بمجمع التدريب المهني

 


متابعه/ علاء حمدي

في اطار فعاليات مبادرة التعريف باستراتيجية حقوق الانسان و التي يتبناها المركز التكنولوجي لخدمة المواطنين تحت رعاية سيادة اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد بمشاركة مركز النيل للإعلام ببورسعيد ،تم عقد ندوة بالتعاون مع مجمع مراكز بورسعيد للتدريب المهني وذلك بحضور فضيلة الشيخ محمد أبو مندور مدير منطقة وعظ بورسعيد الأزهرية والمهندسة سحر البدري مدير مجمع مراكز بورسعيد للتدريب المهني و الأستاذة سماح حامد مدير مركز النيل للاعلام والمهندسة رشًا شريف مدير المركز التكنولوجي لخدمة المواطنين ورئيس وحدة حقوق الإنسان بمحافظة بورسعيد والأستاذ محمد البرهامي مسئول البرامج بمركز النيل للاعلام وعدد من وعاظ المنطقة الأزهرية وأعضاء هيئة التدريس وأولياء الأمور و الطلبة .

هذا و قد تناول الحوار شرح لأهم أهداف رؤية مصر ٢٠٣٠ و التي تستهدف في الأساس بناء جيل قادر علي حل مشكلات مجتمعه و تنمية مهاراته لمواكبة أحدث التطورات و هذا ما يوفره مجال التعليم الفني بجميع تخصصاته و ما يحتاج إليه الوطن في الوقت الراهن كما تمت الإشارة إلي قيمة العمل في الاسلام حيث جاء الدين الإسلامي وشعاره العمل، كما قال تعالى: «وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون»
إنّ العمل من الأولويات التي اهتم بها الإسلام، ومن هنا رسم له ديننا الحنيف منهجاً متكاملاً، يقوم على مراعاة التوازن بين حقوق العمال، وحقوق أصحاب العمل على حد سواء.

والعمل هو الأساس في حياة البشرية وتقدمها، ولأجل ذلك كان نظام العمل من الأمور التي أولتها الحضارة الإسلامية رعاية واهتماماً، وذلك بمتابعة المستجدات حول هذا النظام، ومواكبتها بالأحكام والضوابط، والحرص على مراعاة احتياجات العمل وصاحب العمل ، ولقد كان من بوادر تنظيم العمل في الإسلام نظرة التكريم للعاملين، والدعوة الصريحة إلى العمل من أجل حياة كريمة، والأهم في هذه الدعوة أن يؤدي الطريق فيها إلى العمل الحلال من أجل الكسب الحلال الذي يؤدي إلى استقامة الحياة وهو يشمل كل جهد يقوم فيه الإنسان بتحقيق منفعة خاصة به، أو متعدية إلى غيره مقابل أجر يحصل عليه العامل ، وهذا الجهد يمكن أن يكون ذهنياً، أو يدوياً، أو بدنياً، أو غير ذلك سواء كان لشخص، أو لجهة عامة أو خاصة.

تلا ذلك حوار مفتوح مع الطلبة حول الحقوق الأساسية للفرد و أن الدولة توفر العديد من الخدمات كالتعليم و الصحة وتم التأكيد علي أن الطلبة المشاركين هم خير نموذج للاستفادة من مخرجات التعليم الفني في عدد من المجالات و يمكنهم تنمية هذه المهارات بالعديد من التدريبات المجانية المتاحة في العديد من المنصات المجانية و تم التعريف بها و دعوة الطلبة للاستفادة منها ،كما تم ابقاء الضوء علي بعض المؤسسات التي تساعد في تنمية المشروعات كجهاز تنمية المشروعات الذي يتيح التدريبات للتعريف بكيفية اقامة مشروع صغير و آليات تنفيذه ،واختتم اللقاء باستعراض عدد من مشروعات الطلبة من قسم الكهرباء تحت اشراف الاستاذ محمود الشمندي و تكريم عدد من الطلبة المتميزين في التدريب العملي .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى