البنك الزراعي المصري مش بس زراعي. بتصنع.. بتورد.. بتصدر
اخبار

“مسعود ” يدلي بصوته في أكبر عرس ديمقراطي في مصر ويتابع التأمين الطبي للانتخابات الرئاسية بالزقازيق

البنك الزراعي المصري بنلف مصر كلها علشان نفتح لاهلنا باب رزق

الشرقية – آية كمال

 

توجه  الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بعد ساعات من انطلاق فعاليات أكبر عرس ديمقراطي بجمهورية مصر العربية، للإدلاء بصوته في الانتخابات الرئاسية ، والتي تستمر لمدة ثلاثة أيام متتالية حتى الثلاثاء القادم، وذلك بلجنة المغتربين بمدرسة الشهيد أحمد وحيد الرسمية للغات بمدينة الزقازيق، في تواجد عدد كبير من المواطنين .

كما قام وكيل الوزارة بمتابعة التأمين الطبي للانتخابات الرئاسية خلال اليوم الأول لها، ومتابعة إتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية أثناء إدلاء الناخبين بأصواتهم باللجان الانتخابية، والتي شهدت إقبالا كبيرا من المواطنين في الساعات الأولى من الانتخابات.

وأشاد ” مسعود ” بالإجراءات الاحترازية والوقائية من الفرق الطبية المشاركة في التأمين الصحي، كما أثنى على عملية تنظيم الانتخابات من المسئولين من رجال القضاء ورجال الأمن، مناشدا جميع المواطنين بالخروج والإدلاء بأصواتهم في صناديق الإقتراع لاختيار رئيس الجمهورية، مؤكدا بأن المشاركة في الانتخابات واجب وطني يتحتم على كل مواطن القيام به، لممارسة حقه الدستوري والقانوني، ومؤكداً بأن المشاركة الإيجابية تعكس مدى وعي الشعب المصري، وحرصه علي المشاركة في البناء والتنمية والاستقرار لمصرنا الغالية، كما توجه أيضا رسالة قوية للعالم أجمع أن الشعب المصري هو من يحدد مصيره بيده، ويساهم بقوة في بناء وتقدم هذا الوطن، داعياً المولى عز وجل أن يحفظ مصر وشعبها العظيم من كل مكروه وسوء.

ومن جانبه أشار ” محمود عبدالفتاح” مدير المكتب الإعلامي بمديرية الشئون الصحية بالشرقية، إلى قيام الفرق التابعة للإدارة العامة لمكافحة الأمراض المتوطنة بالإدارات الصحية بالمحافظة، بتطهير وتعقيم جميع المقرات واللجان الانتخابية بالمحافظة، لتهيئة الجو الملائم للناخبين، لافتا إلى أن وكيل وزارة الصحة كلف الفرق الطبية للعمل بمحيط وداخل اللجان، وتقديم جميع خدمات المبادرات الصحية الرئاسية أيضاً ضمن خطة التأمين الطبي، مع متابعة مديري الإدارات الصحية للإجراءات الوقائية المتبعة باللجان للحفاظ علي صحة وسلامة المواطنين بالمحافظة، مشيراً إلي أنه تم رفع درجة الاستعداد القصوى بجميع منافذ تقديم الخدمة الطبية من المستشفيات والوحدات الصحية بالمحافظة، خلال فترة الانتخابات الرئاسية، مع إنعقاد غرفة العمليات بصحة الشرقية علي مدار الساعة لمتابعة التأمين الطبي أولاً بأول، والتحرك الفوري لأي أحداث طارئة، لضمان نجاح العملية الانتخابية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى